أهم أعراض الهلع والخوف وكيفية علاجها

img

يشيع اضطراب الهلع بين الناس وهو من إحدى اضطرابات القلق الي تصيب الناس ولا يعرف الكثير من الناس والأطباء أيضا الكثير عن هذا الاضطراب باستثناء متخصصي الطب النفسي.

كما ويظهر هذا الاضطراب على شكل أعراض جسمانية، وترافق نوبات الهلع خوفا شديدا ويؤدي لفقدان الوعي والعقل، ولا يوجد سبب حقيقي متعارف عليه علميا وعمليا عن أسباب حدوث تلك النوبات، ولكن تتعدد العوامل التي تسبب نوبات الهلع، حيث إن الكثير من الأشخاص معرضون للإصابة بمثل تلك الاضطرابات وذلك لأسباب تتعلق بهم شخصيا.

أسباب الهلع المتعارف عليها :

  • يعد الخلل الدماغي أحد الأسباب الرئيسية المسببة لحدوث نوبات الهلع.
  • تؤدي تلك النوبات لحدوث خلل في السيلان العصبي في الدماغ.
  • يتصف الجهاز العصبي بالتفاعل بشكل حاد عند المصاب بالهلع.

ما هي أهم أعراض الهلع:

  • التسارع الكبير الذي يصيب نبضات القلق وتؤدي لحدوث الخفقان فيه.
  • يؤدي الهلع للخفقان في العضلة اليسرى للقلب وذلك الأمر بسبب شدة خفقان القلب.
  • الإصابة بالغثيان والشعور بضيق التنفس.
  • الاحساس بالاختناق وحدوث رجة في الأطراف.
  • فقدان السيطرة على النفس.
  • الشعور بالتنميل يرافقة احساس البرد وارتفاع درجات الحرارة.

وتصاحب نوبات الهلع في الغالب حالات من الخوف الشديد، والعديد من المضاعفات النفسية والتي  تحدث للأنسان.

هذه الأعراض كلها تمنع الشخص من الخروج من منزله، وتمنعه أيضا من الاختلاط بالناس، ويصاب بما يعرف بالرهاب الساحي: وهو التعرض للخوف من المواقف الصعبة، والتي لا يمكن للأنسان الخروج منها أو التملص من أعراضه وانفعالاته.

ما هو علاج الهلع :

ينقسم العلاج لقسمين:

  • القسم الاول: عن طريق استعمال الأدوية ومضادات الأكتئاب، وذلك باستشارة الطبيب المختص.
  • القسم الثاني: عن طريق المعالجة النفسية والسلوكية والتي تتم عبر مختصين نفسيين بعد تشخيص المرض والحالة المرضية والبدء في الجلسات العلاجية مع المريض.

مواضيع متعلقة

اترك رداً