الخذلان وكيف ننسى من خذلنا

img

يضع الأنسان الثقة في بعض الأحيان في غير محلها وفي من لا يستحقها مما يؤدي الى الخذلان فيبدأ الشخص يتسائل في نفسه ممن العين هل مني أم من الآخرين؟، ويسبب الخذلان ألآما نفسيا وجروحا عميقة بسبب الظلم الواقع عليه خصوصا إن كان من ذوي القربى، وقد لا ينساه بتاتا.

ماذا أفعل لأنسى من خذلني ؟

  • يجب علي القيام بمحاولة تذكر الفعل المشين الذي خذلني فيه لفترة زمنية قصيرة.
  • أبدأ بإقناع نفسي بأن هذا الأمر لا قيمة له.
  • لا أسمح له بأن يؤثر على تفكيري فهذا من شأنه أن يساعد في نسيانه بشكل تدريجي.
  • أبدأ بتحدي نفسي وأفكر بأمور لها علاقة بمستقبلي سواء المهني والمادي والمعنوي.
  • زيادة الإيمان واليقين بالله أنه يمهل ولا يهمل وسيأتي يوم ينصر الله فيه الحق.

كيف يكون الخذلان ؟

نتأمل في بعض الاحيان بأشخاص سواء كانوا أقرباء أم غرباء أن يساعدوننا في أمر معين، وتكون متيقينا أنه سيساعدك ويكون بجانبك، وعندما تذهب اليه تجد أنه لا يريد أن يساعدك ولا يقف معك بدون سبب يذكر مما يصيبك بالخذلان منه، وتصاب بالحزن بسبب رفضك من قبله، أو القيام بأفعال مخالفة لتوقعاتك وقد يصيبك بالأذى، وهذا ما يسمى بالخذلان.

  • يعتمد على طبيعة الشخص الذي خذلك وطبيعة الموضوع الذي أصابك بالخذلان من أجله.
  • قد لا ننسى من خذلنا خصوصا اذا كنا لا نتوقع منهم ذلك ولا أي أمر قد يلحق بنا الضرر.
  • قد تصاب بالخذلان من قريب لك في أمر ما يتعلق بمناسبة أو واجب اجتماعي وغيره.
  • قد تصاب بالخذلان في عملك من مديرك سواء وعدك بترقية أو مكافأة ولا يفي بوعده معك.
  • تبدأ بالتساؤل ما سبب قيامهم بذلك وتبدأ بسرد الأحداث والقصص محاولا تذكر أين مكمن الخلل لديك.
  • ما يجب عليك معرفته في نهاية الأمر أنه يجب ألا تثق في أحد أي كان.
  • لكن قم بوضع ثقتك في محلها ولمن يستحقها وبعد الفحص والتمحيص.

# ويجب علينا في نهاية الأمر أن نسامح وننسى ونزيل الحقد من قلوبنا، حيث يحاسب الله على أفعالهم وليس نحن من يحاسبهم على ذلك، واجعل حياتك هادئة ومطمئنة وخالية من أي تفكير قد يضرك.

مواضيع متعلقة

اترك رداً