طرق للوقاية من نزلات البرد عند الرضّع

img

تصيب نزلات البرد الأطفال الرضّع وذلك عن طريق حدوث التهابات في الأنف والبلعوم والتنفس، وتعتبر نزلات البرد من أكثر الأمراض انتشارا عند الأطفال وهو مرض معدي ويظهر بسبب العديد من الفيروسات ومن الممكن أن يصيب الطفل الواحد لأكثر من خمسة مرات في موسم الشتاء الواحد.

ما هي أهم أسباب نزلات البرد عند الأطفال؟

  • في الحقيقة فإن نزلات البرد تتكون بسبب انتشار فيروس الرينوفيروس وهو يتواجد في الهواء وفي كل الأشياء التي نلمسها، وهناك أنواع أخرى تسبب نزلات البرد للأطفال.
  • الهواء الجاف يسبب ذلك أيضا.
  • التدخين حيث يسبب إضعاف المناعة في غشاء المخاط في الأنف.
  • عندما يتعرض الطفل المصاب بالرشح للدخان فإن ذلك يؤدي لزيادة وقت طول المرض، ويؤدي للإصابة بالتهاب مثل التهاب القصبات والرئة في بعض الأوقات.

ما هي علامات إصابة الطفل بنزلات البرد والزكام؟

  • الإحساس بحرقة وألم في البلعوم.
  • سيلان في الأنف والعطس والسعال.
  • ارتفاع في درجة حرارة الطفل وصداع.
  • نقص الشهية وألم في العضلات.

هل يمكن اعتبار نزلات البرد مرضا معديا عند الطفل؟

  • تعتبر مرضا معديا وخصوصا في الأيام الثلاثة الأولى من رشح الطفل.
  • تنتقل العدوى بالمصافحة أو اللمس بين شخص وعن طريق رذاذ التنفس في حالة العطس والسعال.

طرق الوقاية من نزلات البرد والرشح والزكام:

  • لا يوجد لقاح يقي من نزلات البرد والرشح في الوقت الحالي وذلك بسبب كثرة الفيروسات المسببة للإنفلونزا.
  • بعد تنظيف الطفل أنفه اجعليه يغسل يديه باستمرار.
  • عند العطس والسعال دعي طفلك يغطي فمه وأنفه.
  • خصصي لكل طفل منشفة خاصة وأدوات طعام معينة خصوصا في حالة الإصابة بالرشح.
  • لا تدعي طفلك يستخدم منشفة أو فرشاة أو منديل غيره.

علاج نزلات البرد عند الرضّع:

  • تخفف الأدوية من الأعراض ولكن لا تقضي عليها مثل الرشح.
  • من الممكن تناول الطفل لمسكنات مثل ” الباراسيتامول والإيبوبروفين ” وتساهم في تخفيض الحرارة.
  • تناول مضادات الاحتقان عن طريق الأنف ولكن تعد فوائدها قليلة، وتسبب الهياج وسرعة دقات القلب عند الطفل دون عمر السنتين.

بعض النصائح للتخفيف من الأعراض:

  • قومي بغسل أنف الطفل بالماء الملحي الفيزيولوجي.
  • قومي بترطيب غرفة الطفل بالبخار.
  • لتخفيف التخريش قومي بدهن أنف الطفل بالفازلين.
  • لا تقومي بإعطائه أدوية مضادة للسعال الا بعد مشورة الطبيب.
  • يخفف استحمام الطفل من ألم العضلات خلال معاناته من الرشح.
  • قومي باستشارة الطبيب إذا لم يتسحن وضعه في خلال ثلاثة أيام.

مواضيع متعلقة

اترك رداً