طرق وقاية طفلك من الجفاف بسبب الزكام

img

يعاني مرضى الزكام من جفاف في الجسم ومن المهم الحصول على السوائل وذلك للحفاظ على جسم رطب وكي يكون التخلص من البلغم والمخاط أمر سهلا، ومن المهم ذكره ان جميع الخبراء أشادوا بفوائد السوائل لمرضى الزكام ومن هذه السوائل:

  • شرب الماء وما يحتويه من فائدة لترطيب الجسم.
  • شرب العصير، وهو محبب للأطفال جدا، ولكن ينبغي الحذر من العصائر التي تسبب تهيج الحلق مثل عصير البرتقال ومن الممكن الاستعاضة عنه بعصير التفاح، ومن الأفضل إعطاء الطفل العصير بعد تخفيفه لضمان حصول الطفل على كمية كافية من السوائل.
  • شرب الشاي من دون كافيين حيث تخفف المشروبات الدافئة من أعراض الزكام عند الأطفال وتحلل البلغم والمخاط.
  • من الأفضل التأكد أنه لا يجب ان تكون المشروبات ساخنة لأنها قد تحرق لسان الطفل.
  • شرب العسل مع الشاي للأطفال فوق عمر السنة الواحدة، لأنها تخفف من آلام الحلق والسعال.
  • شرب الحليب، وهو مهم جدا ولا يسبب تراكم البلغم كما هو شائع، حيث يفيد الحليب بما يحتويه من بروتينات ودهون وسعرات حرارية، ويحافظ على قوة الطفل وحيويته والتي يقوم الزكام باستنزافها.
  • ينصح بعد إعطاء الطفل أية مشروبات تحتوي على الكافيين والمشروبات الغازية، وذلك خلال إصابته بالزكام، ولكن في حال رفض الطفل تناول الأطعمة السابقة لا مانع من تناول شراب محلى.

يؤدي الزكام لفقدان الشهية ولكن في حال رفض الطفل للمشروبات السائلة فيمكن توصيل السوائل اليه بطريقة مغرية وذلك مثل:

  • إعطائه مصاصة مثلجة ويفضل أن تكون مصنوعة من العصير الطبيعي “الأسكيمو”.
  • إعطائه جيلي وهي الحلوى الهلامية.
  • العمل على إطعامه الشوربة، حيث تساهم في التخفيف من أعراض الزكام والاحتقان، فحسب الدراسات تبين أن شوربة الدجاج تحارب الالتهابات.

# في حالة أدى الزكام لإصابة الطفل بالجفاف يجب عرضه على الطبيب وعدم الاعتماد على ما سبق ذكره، حيث يقوم الطبيب بإعطائه محاليل خاصة تعوضه عما فقده من سكريات واملاح.

ما هي علامات إصابة الطفل بالجفاف؟

  • قلة اللعب من حيث الوقت والحركة.
  • انخفاض عدد مرات التبول عن المعتاد.
  • حدوث جفاف في الفم.
  • بكاء الطفل من دون نزول دموع.
  • عصبية وبكاء زائد عن عادة الطفل.
  • الشعور بالنعاس والخمول المستمر.

# تعتمد حاجة الطفل المصاب بالزكام بناء على وزنه وعمره.

مواضيع متعلقة

اترك رداً